عمل خل التفاح

خل التفاح خل التفاح، أحد أهم منتجات التفاح، ويعتبر غذاءً وعلاجاً في نفس الوقت، وله شعبية عريضة جداً، لفوائده الكثيرة، واستخداماته المتعددة، ويحتوي خل التفاح على العديد من العناصر والمركبات المفيدة، من بينها مضادات حيوية طبيعية، والعديد من الفيتامينات، والبكتين، والبوتاسيوم، والمغنيسيوم، والحديد، والكلور، والفلور، والكبريت، والصوديوم، والفسفور.

فوائد خل التفاح يساعد في إنقاص وزن الجسم، وتذويب الشحوم في منطقة البطن خصوصاً. يقلل آثار حروق الشمس الظاهرة على البشرة. يكافح قشرة الرأس، ويقضي على الفطريات في فروة الرأس، ويعادل نسبة الحمضية والقاعدية فيه،
كما يقوي بصيلات الشعر، ويمنع تساقطه، ويعالج الثعلبة. يعالج التهاب المفاصل الروماتيزمي. يخفف من ظهور دوالي الساقين، ويساعد في ضموره. يقضي على الجراثيم والفيروسات والبكتيريا التي تعيش في جسم الإنسان، ويعمل على تطهير الخلايا منها.

يقلل ارتفاع ضغط الدم، ويكافح تكوّن الكوليسترول الضار في الجسم. يعالج التهاب الحلق، والمجاري التنفسية، ويطهر الفم واللثة. يمنع الإصابة بالأرق، ويساعد على النوم العميق.

صورة ذات صلة

 

يطهر لدغات الحشرات، ويمنع تهيج الجلد والتهابه. يعقم المسالك البولية، ويعالجها من الالتهابات، ويزيل الترسبات. يقوي الأظافر، ويزيد لمعانها، ويمنحها النضارة والجمال. يبيض اليدين، والجلد بشكلٍ عام. يعالج حب الشباب، ويمنع ظهور آثاره على البشرة. يُستخدم كإضافة لأصناف الطعام المختلفة، كالسلطات، واللحوم، والدجاج. طريقة عمل خل التفاح المكونات عشرون حبة تفاح. ماء. طريقة التحضير نغسل حبات التفاح الناضجة، والخالية من الإصابات. نقطع كل حبة تفاح إلى أربعة أقسام متساوية تقريباً. نترك التفاح المقسم في الهواء حتى يتأكسد، ويتحول لونه للبني.

نضع التفاح المتاكسد في وعاء زجاجي أو بلاستيكي، على أن تكون فوهته واسعةً. نغمر التفاح بالماء، حتى يتغطى بشكلٍ كامل. نغطي الوعاء بقطعةٍ قماشيةٍ، بحيث تسمح بتسرب الأكسجين إلى التفاح قليلاً. نضع الوعاء في مكانٍ جاف، ومظلم، ودافئ. نترك الوعاء لمدة ستة أشهر على الأقل، بحيث نقوم برجه بين وقتٍ وآخر، أي بمعدل مرة في الأسبوع. بعد مضي المدة، نلاحظ تكون طبقة على الوجه،

ناتجة من تحوّل الكحول إلى خل التفاح. نصفي خل التفاح الناتج بمصفاة سلك ناعمة، ونضع الناتج في إناء زجاجي آخر، وذي فوهةٍ واسعة أيضاً، ونغطيه بنفس القطعة القماشية. نعيده إلى مكان جاف، ودافئ، ومظلم، ونتركه لمدة تتراوح من شهر إلى شهر ونصف على الأقل. بعد انقضاء المدة اللازمة، ينتج لدينا خل التفاح الطبيعي، نعبئه في عبوات زجاجية صغيرة، ونحفظه في الثلاجة، ونتركه لحين الاستخدام.

منذ القدم عرف الإنسان الخل وكان طعاماً له “حيث قال النبي محمد صلى الله عليه وسلم خير الطعام الآدام”، والآدام معناه الخل، كما عرف الإنسان له أيضاً فوائد طبية وعلاجية مما أكسب الخل مكانة متميزة على مدى سنين طويلة، والخل عبارة عن محلول تخمير لبعض أصناف الفاكهة مثل العنب، والتفاح، والتي تخضع لظروف معينة، ومدة زمنية معينة منتجةً حمض الخليك المسؤول عن تكوين الخل، ومنذ بدء تصنيع الخل استخدم في حفظ المواد الغذائية، والمنكهة للأطعمة المختلفة، بالإضافة للحالات الطبية التي يعالجها الخل،

خل التفاح ينتج عن تخمير للتفاح، حيث يحضر بتفاعل البكتريا، مع السكر الطبيعي الموجود في التفاح، وهذا السكر يتحول بموجب هذا التفاعل إلى كحول، وهناك تفاعل آخر بواسطة نوع من البكتيريا، حيث تتحول الكحول إلى حمض الخليك وهو المكون الأساسي للخل، وهناك نوعان من خل التفاح تبعاً لنوع التفاح المستخدم،

 

صورة ذات صلة

خل التفاح الأبيض، وخل التفاح الأحمر. فوائد خل التفاح يساعد الخل على تنظيم نسبة السكر في الدم. ينشط الدورة الدموية، ويعمل على تجديد الخلايا وبنائها. يخفض ضغط الدم المرتفع، ويقلل من احتقان السوائل بالأطراف. يعالج بعض أمراض المعدة، ويخفف من تقلصات الأمعاء، ويخفف المغص. مثالي لمن يتبعون برامج حميات غذائية حيث إن الخل يحارب السمنة والكولسترول. الخل مثالي في علاج الحروق، والجروح

حيث يقوم بتطهيرها وتعقيمها. يخفف من الصداع، وينشط الجسم، ويمنع من حدوث الاكتئاب. يقلل من الشهية ويعمل على زيادة نسبة معدل الحرق في الجسم مما يساعد على إنقاص الوزن. تصنيع خل تفاح منزلي المواد والأدوات خمسة حبات تفاح ناضج. وعاء بلاستيكي نظيف. قطعة شاش بيضاء نظيفة. ملعقة خشبية. طريقة تحضير خل التفاح نغسل حبات التفاح ونجففها تحت أشعة الشمس لمدة يومين بوضعها على أقمشة، أو أطباق من القش. نقطع التفاح إلى قطع صغيرة مع الاحتفاظ بالبذور. نحدث ثقباً في غطاء الوعاء البلاستيكي بحجم يد الملعقة الخشبية، وندخلها من خلاله حتى نتمكن من تحريك التفاح كل فترة.

نضع قطع التفاح داخل الوعاء مع مراعاة عدم تعبئته لإتاحة تحريك التفاح بسهولة. نغلق الغطاء بإحكام ونضعه في مكان معتم لمدة لا تقل عن أربعين يوماً. نصفي الخل عن التفاح المخمر ونعصر قطع التفاح بواسطة قطعة القماش لنحصل على خل صافٍ. نترك الخل لمدة أسبوع تقريباً ختى نتخلص من كافة الشوائب العالقة به. نحفظ الخل في عبوات نظيفة محكمة الإغلاق لحين الاستخدام.