ما هي كربونات الصوديوم

كربونات الصوديوم كربونات الصوديوم أو كربونات الصودا هي من المركّبات الكيميائية التي يُرمز لها بالرمز NaHCO3، وتمتاز بلونها الأبيض، كما تمتاز بإمكانية ذوبانها في الماء، وفي الوقت الحالي أصبحت تدخل في إعداد المأكولات والحلويات المتنوعة، كما تدخل في الصّناعات التجميليّة المختلفة لكلٍّ من: الأسنان، والشعر، والبشرة وغيرها. في هذا المقال سنتحدّث عن فوائدها العامة، وفوائدها الجماليّة، بالإضافة إلى أضرارها. فوائد كربونات الصوديوم العامة تُنظّف السجاد،
ويُمكن استخدامها عن طريق وضع كميةٍ كافيةٍ من كربونات الصوديوم على السجاد وتركها لمدّة عشرين دقيقة على الأقل، وبعدها غسل السجّاد بالماء والصابون. تُزيل الأوساخ عن الفرن، ويمكن استخدامها عن طريق وضع ملعقةٍ كبيرةٍ من كربونات الصوديوم، وربع كأس من الماء في وعاء والخلط، ثم وضع الخليط على الفرن وتركه لمدّة ست ساعات على الأقل، وبعدها إزالة الأوساخ بواسطة قطعة قماش جافة. إزالة الأوساخ والجراثيم عن الخضروات والفواكه، ويُمكن استخدامها عن طريق وضعِ ملعقةٍ صغيرةٍ من كربونات الصوديوم، وكأسين من الماء في وعاء،

ثمّ إضافة الخضار والفواكه داخل الوعاء وتركها لمدة عشرين دقيقة، وبعدها غسلها بالماء جيداً. تخلّص الأحذية من الرائحة الكريهة، ويُمكن استخدامها عن طريق وضع كميةٍ قليلةٍ من كربونات الصوديوم داخل الأحذية وتركها لمدّة خمس دقائق، وبعدها غسلها جيداً بالماء. تحافظ على صحة الجسم بفعالية وكفاءة. تُقلّل من حموضة المعدة.

 

تحافظ على صحّة الكلى من الأمراض المتنوّعة والمتعددة. تحدّ من مرض السرطان. تساعد على التخلّص من اصفرار الأسنان. فوائد كربونات الصوديوم الجمالية تحدّ من ظهور تجاعيد الشعر، ويُمكن استخدامها عن طريق وضع ربع كأس من زيت شجرة الشاي، وملعقتين كبيرتين من كربونات الصوديوم في وعاء والخلط، ثم وضع الخليط على الشعر وتركه لمدّة لا تزيد عن عشرين دقيقة، وبعدها غسله بالماء الفاتر. تُقلّل من جفاف الشعر، ويمكن استخدامها عن طريق وضع كميةٍ قليلةٍ من كربونات الصوديوم على جميع أنحاء الشعر، وتركها لمدة خمس دقائق، وبعدها غسله بالماء.

تحدّ من ظهور رائحة الشعر غير المحبّبة، ويُمكن استخدامها عن طريق وَضع ملعقةٍ كبيرةٍ من كربونات الصوديوم، وربع كأس من الماء والخلط، ثم وضع الخليط على الشعر وتركه لمدة خمس دقائق على الأقل، وبعدها غسله بالماء. تُعالج مرض حب الشباب بفعالية، ويمكن استخدامها عن طريق وضع ملعقتين كبيرتين من كربونات الصوديوم، وربع كأس من الماء والخلط للحصول على عجينة متماسكة، ثم وضعها على الوجه وتركها لمدة عشرين دقيقة،

وبعدها غسله بالماء جيداً. تساعد على زِيادة نضارة البشرة، ويُمكن استخدامها عن طريق وضع ملعقةٍ كبيرةٍ من كربونات الصوديوم، وملعقة صغيرة من ماء الورد، بالإضافة إلى ربع كأس من الماء في وعاء والخلط، ثمّ وضع الخليط على البشرة وتركه لمدّة خمس دقائق على الأقل،

وبعدها غسله بالماء. أضرار كربونات الصوديوم تؤدّي إلى حدوث الإمساك في حال تناولها بكميّاتٍ كبيرةٍ. تُسبّب تهيّج البشرة الحسّاسة. تسبب القيء في بعض الأحيان، وخصوصاً عند تناولها بإفراط. تزيد من تشنّجات العضلات. يمكن أن تؤدي إلى مشاكل في البول.

بيكربونات الصوديوم يُشاع استخدام بيكربونات الصوديوم -التي تُسمّى أيضاً باسم صودا الخبز وكذلك بيكربونات الصودا- في العديد من التطبيقات خُصوصاً بالمجالات الغذائية والصّحّيّة، والصّيغة الكيميائية لهذه المادة هي Na2CO3،

 

صورة ذات صلة

ويتألّف المُرَكَّب من غازات الهيدروجين والنيتروجين ممزوجة مع الكربون والصُّوديوم والأكسجين، ويأتي على هيئة مسحوق أبيض عديم الرائحة ذي طبيعة بلوريّة وقابل للذوبان والانحلال في الماء، ويتفكّك
هذا المُركّب بصُورةٍ طبيعيّةٍ لو تمّ تسخينه لدرجة حرارة 50 مئوية أو أكثر؛ حيث يُؤدّي تفككه إلى تحريرغازات ثاني أكسيد الكربون وبخار الماء، ومركّب كربونات الصوديوم.[١] وتُستعمل بيكربونات الصوديوم في المطبخ لصُنْع الخمائر التي تُساعد على تحضير العجين والخبز، أو كنوع من المستحضرات التجميليّة للعناية بالبَشَرَة،

كما يُستَفاد منها لتخفيف حُموضة المعدة، وفي تصنيع بعض المُنتجات الكيميائية التي من أهمّها مادة إطفاء الحرائق.[٢] أين تُوجد بيكربونات الصوديوم يمكن الحصول على بيكربونات الصوديوم في الكثير من الأماكن والصَّيدليات بسبب انتشارها الواسع، ويمكن الحصول عليها على هيئة خميرة من محلات الأغذية أو على صورة دواء،

حيث إنَّ بيكربونات الصوديوم تُعتبر من أرخص المواد الدوائية المتوفّرة في الأسواق، ويُمكن شراء صندوقٍ كامل منها بسعرٍ يقارب الدولار الواحد، ويتناولها العديد من الناس لعلاج مُشكلات الحموضة لديهم أو آلام المعدة.[٣]