حلا الترايفل

طريقة عمل ترايفل الفراولة الترافيل من الحلويات الغربية الخفيفة والشهية، والتي تُحضَّر بعدّة طرق مختلفة باستعمال بقايا الكيك، وفتات البسكويت، والكورن فليكس، إضافةً إلى أنّه من الأطباق السهلة والسريعة والتي لا تتطلب كثيراً من الوقت،

وسنتعرّف في هذا المقال على طريقة تحضيره بالفراولة. المكوّنات كوب ونصف من الدقيق الأبيض. كوب ونصف من السكر. ربع ملعقة صغيرة من الملح. ملعقة صغيرة من عصير الليمون الطازج. كوب ونصف من بياض البيض. ملعقة صغيرة من كريمة التارتار. ملعقتان صغيرتان الفانيلا. مكونات ترايفل الفراولة قالب كيكة أنجل. أربعة أو ستة أكواب من الفراولة الطازجة. كوبان من كريمة الخفق الباردة. أربع ملاعق كبيرة من السكر البودرة. كوب مربّى فرولة.

ربع كوب من الماء. ملعقتان صغيرتان من النشا. ملعقة صغيرة من نكهة الفراولة. كمية من السكر الناعم حسب حموضة الفراولة. طريقة التحضير نسخّن الفرن على حرارة مئة وثمانين مئوية.

نحضّر قالباً خاصاً بالكيكة غير مدهون ذا فتحة متحرّكة في المنتصف. ننخل الدقيق مع نصف كميه السكر ونضعه جانباً. نخفق بياض البيض في وعاء على سرعة بطيئة بالخفاقة الكهربائية أوباستعمال أداة الخفق اليدوية حتى تتكوّن لدينا رغوة. نضيف الملح، وعصير الليمون، وكريمه التارتار،

 

ونخفق على سرعه متوسّطة. نضيف الكمية المتبقيّة من السكر تدريجياً، مع الخفق على سرعه عالية حتى يتماسك البيض، ثم نضيف الفانيلا، ونخفق حتى تتجانس مع البيض. نرفع خليط البياض من الخلاط، ونضع عليه الدقيق المخول مع السكر، ونخلطهم بخفّة باستعمال ملعقه مطاطية كبيرة حتى انتهاء الكمية، ثم نصب الخليط في القالب، ونسوي السطح بسكينة طويلة في خليط الكيك حتى نتخلّص من الفقاعات.

ندخل القالب الفرن الساخن ونخبزه مدة خمس وأربعين دقيقة أو حتى تنضج الكيكة. نخرج القالب، ونقلبه على رف شبكيّ، ونتركه حتى يبرد ساعة أو ساعتين على الأقل. نمرّر سكين حول الكيكة حتى نفصلها عن القالب، ثم نرفعها ونضعها على طبق التقديم، وننثر عليها القليل من السكر البودرة، وبعض الصلصة المفضلة.

تحضير ترايفل الفراولة نخلط المربى، والماء والنشا في قدر صغيرة وعلى نار هادئة، ونحرك باستمرار حتى يبدأ بالغليان. نرفع القدر عن النار، ونصفي الصلصه، ونتركها حتى تبرد تماماً. نُقطع الفراوله إلى شرائح، ونضعها في طبق، ثم نرشها بالقليل من السكر حتى تنتهي الكمية. نترك الفراولة في البراد مدة نصف ساعة تقريباً حتى يتصفى ماؤها. نخفق الكريمة مع إضافة السكر البودر حتى تتماسك، ثم نضعها في البراد لحين التجهيز.

نحضر قالب الترايفل مرتفع الحواف، ونضع في قاعه القليل من الكريمة، والقليل من الصلصة، وقطع الكيك، والفراولة مع العصير، بحيثُ تكون الطبقة الأخيرة كريمة وفراولة. نضع الطبق في البراد مدة ثلاث ساعات تقريباً ثم نقدمها.

 

صورة ذات صلة

الترايفل بالآيس كريم المكوّنات: كمية من البسكويت. كريمة. كوب من الحليب الساخن. حليب مكثف ومحلى بالعسل. آيس كريم بطعم الفانيلا. طريقة التحضير: نضع باكيت الكريمة مع كوب الحليب البارد، وملعقة من السكر في وعاء. نخلط المكوّنات بالمضرب الكهربائي لمدّة خمس عشرة دقيقة. نغمس قطع البسكويت في الحليب الساخن،

ثمّ نضع طبقة من البسكويت، وفوقها طبقة من الكريمة وطبقة من الحليب المكثف وهكذا إلى أن تنتهي الكمية. نضعها في البراد لمدّة ستين دقيقة نضع طبقة من الآيس كريم بالفانيلا. الترايفل بالفواكه المكوّنات: كوب من الفراولة مقطع إلى مكعبات. كوب من الأناناس مقطع إلى مكعبات. كوب من التفاح مقطع إلى مكعبات. بودينغ بالفراولة. أربعون غراماً من الجيلاتين. ثمانون غراماً من الكريمة. خمس حبات من الفراولة للتزيّين.

طريقة التحضير: نحضر الكريمة والجيلي على حدة حسب التعليمات الموجودة على الكيس. نضع نصف قطع الفواكه المقطعة في طبق التقديم العميق. نضع الجلي في الثلاجة لمدة ساعه كاملة إلى أن يبرد ويتماسك تماماً. نحضر البودينغ حسب الطريقة المكتوبة على المغلف. نسكب البودينغ فوق الجلي. نضع الطبق في البراد لمدّة ستين دقيقة. نضع الكمية المتبقية من الفواكه المقطعة. نضع الكريمة ثمّ نزيّن الطبق حسب الرغبة. نضع الطبق في البراد ثمّ نقدمه. الترايفل بالشوكولاتة المكوّنات: سبعة وخمسون غراماً من كريمة الخفق. مئة غرام من الشوكولاتة السوداء. ملعقة كبيرة من الزبدة. برش قشر نصف حبة من الليمون. كوب من الكاكاو البودرة.

طريقة التحضير: نقطع الشوكولاتة إلى قطع صغيرة ثمّ نضعها جانباً. نضع الكريمة حتى تغلي. نزيل الكريمة عن النار. نضيف الشوكولاتة، ثمّ نحرك الخليط حتى تذوب بالكامل. نضيف الزبدة ونحرك حتى تذوب تماماً. نضيف قشرة الحامض ونحركها لتختلط مع الخليط. نجهز وعاء صغير على شكل مكعب. نسكب الخليط في وعاء، ثمّ نغطيه بكيس ونضع الطبق في البراد لمدة ساعتين على الأقل. نُخرج الطبق من البراد، ونقطع الحلى إلى قطع صغيرة ثمّ نرش مسحوق الكاكاو على جميع الجوانب.

ما هي كربونات الصوديوم

كربونات الصوديوم كربونات الصوديوم أو كربونات الصودا هي من المركّبات الكيميائية التي يُرمز لها بالرمز NaHCO3، وتمتاز بلونها الأبيض، كما تمتاز بإمكانية ذوبانها في الماء، وفي الوقت الحالي أصبحت تدخل في إعداد المأكولات والحلويات المتنوعة، كما تدخل في الصّناعات التجميليّة المختلفة لكلٍّ من: الأسنان، والشعر، والبشرة وغيرها. في هذا المقال سنتحدّث عن فوائدها العامة، وفوائدها الجماليّة، بالإضافة إلى أضرارها. فوائد كربونات الصوديوم العامة تُنظّف السجاد،
ويُمكن استخدامها عن طريق وضع كميةٍ كافيةٍ من كربونات الصوديوم على السجاد وتركها لمدّة عشرين دقيقة على الأقل، وبعدها غسل السجّاد بالماء والصابون. تُزيل الأوساخ عن الفرن، ويمكن استخدامها عن طريق وضع ملعقةٍ كبيرةٍ من كربونات الصوديوم، وربع كأس من الماء في وعاء والخلط، ثم وضع الخليط على الفرن وتركه لمدّة ست ساعات على الأقل، وبعدها إزالة الأوساخ بواسطة قطعة قماش جافة. إزالة الأوساخ والجراثيم عن الخضروات والفواكه، ويُمكن استخدامها عن طريق وضعِ ملعقةٍ صغيرةٍ من كربونات الصوديوم، وكأسين من الماء في وعاء،

ثمّ إضافة الخضار والفواكه داخل الوعاء وتركها لمدة عشرين دقيقة، وبعدها غسلها بالماء جيداً. تخلّص الأحذية من الرائحة الكريهة، ويُمكن استخدامها عن طريق وضع كميةٍ قليلةٍ من كربونات الصوديوم داخل الأحذية وتركها لمدّة خمس دقائق، وبعدها غسلها جيداً بالماء. تحافظ على صحة الجسم بفعالية وكفاءة. تُقلّل من حموضة المعدة.

 

تحافظ على صحّة الكلى من الأمراض المتنوّعة والمتعددة. تحدّ من مرض السرطان. تساعد على التخلّص من اصفرار الأسنان. فوائد كربونات الصوديوم الجمالية تحدّ من ظهور تجاعيد الشعر، ويُمكن استخدامها عن طريق وضع ربع كأس من زيت شجرة الشاي، وملعقتين كبيرتين من كربونات الصوديوم في وعاء والخلط، ثم وضع الخليط على الشعر وتركه لمدّة لا تزيد عن عشرين دقيقة، وبعدها غسله بالماء الفاتر. تُقلّل من جفاف الشعر، ويمكن استخدامها عن طريق وضع كميةٍ قليلةٍ من كربونات الصوديوم على جميع أنحاء الشعر، وتركها لمدة خمس دقائق، وبعدها غسله بالماء.

تحدّ من ظهور رائحة الشعر غير المحبّبة، ويُمكن استخدامها عن طريق وَضع ملعقةٍ كبيرةٍ من كربونات الصوديوم، وربع كأس من الماء والخلط، ثم وضع الخليط على الشعر وتركه لمدة خمس دقائق على الأقل، وبعدها غسله بالماء. تُعالج مرض حب الشباب بفعالية، ويمكن استخدامها عن طريق وضع ملعقتين كبيرتين من كربونات الصوديوم، وربع كأس من الماء والخلط للحصول على عجينة متماسكة، ثم وضعها على الوجه وتركها لمدة عشرين دقيقة،

وبعدها غسله بالماء جيداً. تساعد على زِيادة نضارة البشرة، ويُمكن استخدامها عن طريق وضع ملعقةٍ كبيرةٍ من كربونات الصوديوم، وملعقة صغيرة من ماء الورد، بالإضافة إلى ربع كأس من الماء في وعاء والخلط، ثمّ وضع الخليط على البشرة وتركه لمدّة خمس دقائق على الأقل،

وبعدها غسله بالماء. أضرار كربونات الصوديوم تؤدّي إلى حدوث الإمساك في حال تناولها بكميّاتٍ كبيرةٍ. تُسبّب تهيّج البشرة الحسّاسة. تسبب القيء في بعض الأحيان، وخصوصاً عند تناولها بإفراط. تزيد من تشنّجات العضلات. يمكن أن تؤدي إلى مشاكل في البول.

بيكربونات الصوديوم يُشاع استخدام بيكربونات الصوديوم -التي تُسمّى أيضاً باسم صودا الخبز وكذلك بيكربونات الصودا- في العديد من التطبيقات خُصوصاً بالمجالات الغذائية والصّحّيّة، والصّيغة الكيميائية لهذه المادة هي Na2CO3،

 

صورة ذات صلة

ويتألّف المُرَكَّب من غازات الهيدروجين والنيتروجين ممزوجة مع الكربون والصُّوديوم والأكسجين، ويأتي على هيئة مسحوق أبيض عديم الرائحة ذي طبيعة بلوريّة وقابل للذوبان والانحلال في الماء، ويتفكّك
هذا المُركّب بصُورةٍ طبيعيّةٍ لو تمّ تسخينه لدرجة حرارة 50 مئوية أو أكثر؛ حيث يُؤدّي تفككه إلى تحريرغازات ثاني أكسيد الكربون وبخار الماء، ومركّب كربونات الصوديوم.[١] وتُستعمل بيكربونات الصوديوم في المطبخ لصُنْع الخمائر التي تُساعد على تحضير العجين والخبز، أو كنوع من المستحضرات التجميليّة للعناية بالبَشَرَة،

كما يُستَفاد منها لتخفيف حُموضة المعدة، وفي تصنيع بعض المُنتجات الكيميائية التي من أهمّها مادة إطفاء الحرائق.[٢] أين تُوجد بيكربونات الصوديوم يمكن الحصول على بيكربونات الصوديوم في الكثير من الأماكن والصَّيدليات بسبب انتشارها الواسع، ويمكن الحصول عليها على هيئة خميرة من محلات الأغذية أو على صورة دواء،

حيث إنَّ بيكربونات الصوديوم تُعتبر من أرخص المواد الدوائية المتوفّرة في الأسواق، ويُمكن شراء صندوقٍ كامل منها بسعرٍ يقارب الدولار الواحد، ويتناولها العديد من الناس لعلاج مُشكلات الحموضة لديهم أو آلام المعدة.[٣]

الطريقة الصحيحة لاستخدام الفرن الكهربائي

الفرن الكهربائيّ توفر الأفران الكهربائيّة الكثير من الراحة لربة البيت لأنّها آمنة، ومدة الخبز فيها أقل، ويمكن استخدامها للتسخين أوخبز أيّ نوع من المخبوزات، أو اللحوم، أو الخضار، وتعتبر اقتصادية في صرف الطاقة الكهربائيّة، كما أنّها تساعد على الترشيد من استخدام الغاز، وتختلف أجهزة الأفران الكهربائيّة كلها حسب الشركة المصنعة لها، ويختلف سعرها حسب الطاقة التي تستهلكها، ودرجات الحرارة، والاختيارات الأخرى المرافقة لها، لكنّ أساس تشغيلها واحد وآمن، وطرق المحافظة عليها واستخدامها متشابه. كيفيّة استخدام الفرن الكهربائي تختلف الأفران الكهربائيّة في طريقة استخدامها بشكل طفيف،
وفيما يلي أهم الخطوات الضرورية لذلك:

 

أقسام الفرن: يمكن وضع الطعام أو المخبوز في الفرن على رف متحرك في أيّ جزء يريده الشخص، فالرف العلوي مناسب للتحمير السريع، وحرارته تكون عالية وتتراوح بين مئتين إلى مئتين وخمسين درجة مئويّة، أمّا الرف المتوسط فيفضل استخدامه في الخبز لفترات متوسطة من الزمن مثل خبز الكيك، أو شيّ الدجاج وتكون الحرارة بين المئة والثمانين والمئة والتسعين، والرف السفلي مناسب في الخبز لفترات طويلة وعلى حرارة أقلّ من مئة وسبعين درجة مثل شيّ اللحوم. أنواع الأفران الكهربائيّة: يوجد نوعان أساسيان من الأفران الكهربائيّة، وهي أفران كهربائية دون مراوح، وأفران كهربائية بمراوح ويكون هذا النوع الأخير أغلى سعراً، وأسرع في الخبز من الأفران الأخرى. نصائح أساسيّة للخبز في الفرن الكهربائيّ توجد بعض الخطوات السهلة وبسيطة للخبز المثالي في الأفران الكهربائيّة، وهي: تسخين الفرن تتطلب اللفائف أو الدارات الكهربائيّة في هذه الأفران وقتاً أطول لتصبح ساخنة مقارنة بأفران الغاز العاديّة؛

لذا فإنّ من الأفضل دائماً تشغيل الفرن على الحرارة المناسبة قبل وضع المعجنات أو الكيك فيها بعشرين إلى ثلاثين دقيقة، ثمّ إخفاض الحرارة قليلاً بعد خمس دقائق من بدء عملية الخبز. التغليف يُنصح دائماً بوضع ورق القصدير على وجه الصواني المستخدمة في الأفران الكهربائيّة دون أن تكون محكمة الإغلاق؛ لتجنب حرق المخبوز؛ لأنّ الفرن الكهربائي يكون أسخن من الفرن العادي، ومدة الخبز تكون أقل.

 

الخبز إذا لم تحدد الوصفة مكان وضع الصينيّة في الفرن فإنّ من الأفضل دائماً وضعها في الرف الوسطيّ في الفرن؛ لتنتقل الحرارة بالتساوي على الصينيّة، وينضج المخبوز بشكل متساوٍ ووقت أقل، ويمكن بعدها رفع الصينيّة للفرن العلوي حتّى يتحمر الصنف. الصواني المناسبة بما أنّ الحرارة في الأفران الكهربائيّة تكون ثابتة ومتساوية، يُنصح باستخدام الصواني الحديديّة أو الألومنيوم لتنقل الحرارة بشكل أفضل، وللحصول على جوانب ووجه محمر من الصنف المخبوز، أمّا للحصول على تحمير أقل ينصح باستخدام الصواني المصنوعة من السيراميك، أو الزجاج المقاوم للحرارة، أو السيليكون. البخار لأنّ الأفران الكهربائيّة صغيرة في الحجم، وحرارتها تكون أقوى من الأفران العادية تتعرض بعض أنواع المخبوزات للجفاف؛ لذا فإنّ من المهم إضافة نصف كوب من الماء إلى قاع الفرن فوق الرف السفلي للفرن، أو يمكن فتح الفرن قليلاً ورش القليل من الماء فيه مع الانتباه إلى عدم رشه على أنابيب الحرارة مباشرة

 

يمكن استعمال الفرن الكهربائي بطريقة أمنة عن طريق إتباع الخطوات التالية:[١] الخطوة الأولى: اختيار الطبق المراد وضعه في الفرن، وتحديد الوقت الذي يحتاجه حتّى ينضج، إذا كان الطبق يحتاج وقت لتسخين الفرن مسبقاً، فيجب القيام بذلك مع اختيار درجة الحرارة المناسبة للطبق. الخطوة الثانية: تحديد المدّة الزمنية اللازمة من بعد وضع الطبق في الفرن، وفي حال كان الوقت الأنسب للطبق يتراوح بين عدة دقائق، فإنّه يفضل أن يتم اختيار الوقت الأقل، حتّى يتم التعود على طريقة عمل الفرن الكهربائي، فإضافة المزيد من الوقت للطبق الغير مطهو جيداً أفضل من الحصول على طبق محترق. الخطوة الثالثة: فحص مدى نضج الطبق بعد مرور ثلاث أرباع الوقت المحدد، للتأكد من أنّ كل شيء يسير على ما يرام، ويمكن القيام بذلك عن طريق النظر من خلال باب الفرن إن كان زجاجياً، أو فتحه قليلاً وببطء إذا لم يكن كذلك.
الخطوة الرابعة: عند إشارة مؤشر الوقت على نضوج الطبق، يجب فتح الفرن ببطء وحرص، مع ضرورة لبس واقي الكفين لتجنب التعرض للحروق. الخطوة الخامسة: عند التأكد من جاهزية الطبق، يجب أنّ يتم إغلاق باب الفرن جيداً والتأكد من إطفائه. آلية عمل الأفران الكهربائية هناك العديد من الأنواع المختلفة من الأفران الكهربائية، فمنها التي يتم تركيبها بالحائط ومنها التي يكون منفصلاً وحده وعلى الرغم من الاختلافات في الشكل إلا أنّها تعمل بنفس المبدأ، فالمكون الداخلي الأساسي لجميع الأفران الكهربائية يكمن في عناصر التدفئة الموجودة سواء كانت العلوية أو السفلية، بالإضافة إلى إمكانية التحكم بدرجة الحرارة واختيار الوقت عن طريق المفاتيح الخارجية، فضلاً على خاصية الضوء الداخلي في الفرن.[٢] أعطال الأفران الكهربائية يمكن أن تتعرض الأفران الكهربائية للعديد من الأعطال منها توقف التسخين، حيث من الممكن أن يتوقف الفرن عن إعطاء الحرارة اللازمة للأطباق لتنضج وعادةً ما يكون سبب هذا العطل وجود مشكلة في الكهرباء الواصلة للفرن، أو حدوث خلل في منظم الحرارة وتوزيعها ويفضل أن يتم إرسال الفرن للخبير ليفحصه ويصلحه لتفادي وقوع المشاكل والحوادث.[٣]